أخبارنا |
المؤتمر الثاني للقاء المدارس الخاصة والرسميةالمؤتمر الأول للقاء المدارس الخاصة والرسمية

من نحن

كلمة من الرئيس

سنوات مرت وأخرى تأتي وجمعية DYS  في تطور مستمر بفضل الله عز وجل وبفضل القائمين عليها من طاقم التدريس الى المعالجين المشاركين في عيادات DYS  الى الموظفين الاداريين في الجمعية الى الجمعيات الخيرية المشاركة في عمليات التمويل للجمعية.
بعد تجربة شخصية مررت بها في صغري وبعد ما رأيت بأم عيني المعاناة التي يواجهها الطالب ذو الصعوبة التعلمية في مدرسته بسبب انعدام التشخيص المبكر ، فإنني وجهت كل جهودي لانشاء جمعية تكون مختصة بهذه الحالات من التشخيص حتى العلاج فكانت جمعية DYS بفضل الله تعالى .
هذه الجمعية تُعنى بالطلاب ذوي الصعوبات التعلمية واهتمامها مركز على ثلاثة أطراف أساسية هي المدرسة والأهل والتلميذ.
تستقبل جمعيتنا الطلاب وتشخص حالاتهم كلاً على حدى ، فكل طالب تستقبله جمعيتنا هو حالة مستقلة بحد ذاتها ويكون لها برنامجها الخاص وعلاجها الخاص ، وتهتم الجمعية الى جانب ذلك بنشر التوعية للأهالي والتربويين لمساعدتنا في مراقبة الطلاب في أوقات عدم تواجدهم في الجمعية وذلك من خلال العديد من النشاطات التي تقوم بها الجمعية من حينٍ لآخر.
نسعى في DYS الى توسيع عملنا ليشمل التعاون مع الدول العربية ونشر الوعي والمعرفة في جميع الدول العربية وذلك من خلال التواصل مع الجمعيات والهيئات المشابهة في الدول العربية الأخرى.
نشأت جمعية DYS بدعم كبير من العديد من الجمعيات وهي بحاجة للدعم المستمر والرعاية المتواصلة حتى تستمر وتكبر.



رؤية عامة

إن جمعية DYS وجدت للحفاظ على الطاقات الفكرية لطلاب لبنان والوطن العربي .
من خلال حقائق علمية مثبتة وواقعة يوجد الكثير من العلماء والمفكرين والمبدعين والعباقرة عانوا من صعوبات تعلمية في صغرهم ومع ذلك أبدعوا ونجحوا وأحدثوا تغييراً في حياتنا.
لذلك من واجبنا تطوير التعليم في لبنان والوطن العربي حتى يجاري التعليم في دول العالم المتطورة .
ترى DYS في كل طالب من ذوي الصعوبات التعلمية مشروعاً لعالم أو مبدع أو فنان وعلى هذا الأساس تتعامل مع الطلاب.
ان من حق لبنان أن يجاري أوروبا وأميركا في مجال التعليم وفي مجال مراعاة كل فئات الطلاب.
ومن مهامنا:
  • تشخيص حالات الطلاب ذوي الصعوبات التعلمية.
  • وضع علاج مناسب لكل طالب حسب حالته وذلك من قبل اختصاصيين معالجين حاصلين على شهادات عليا في مجال معالجة الصعوبات التعلمية.
  • وضع خطة دراسية مناسبة لكل طالب من طلاب الصعوبات التعلمية على حدى ويتم ذلك من قبل اختصاصيين تربويين مختصين بالصعوبات التعلمية.
  • مساعدة الأهالي في الكشف المبكر عن وجود حالة من حالات الصعوبات التعلمية لدى أطفالهم.
  • مساعدة التربويين واختصاصيي التربية في الكشف عن حالات الصعوبات التعلمية في مدارسهم وفي أي مركز تعليمي.
  • نشر الوعي والمعرفة في جميع أنحاء لبنان وذلك من خلال الطرق التالية :
         1- ندوات تعريفية في المدارس حول الصعوبات التعلمية وأشكالها
         2- مؤتمرات سنوية برعاية وزارة التربية والتعليم العالي للتعريف بآخر التقانات المستخدمة عالمياً في معالجة الصعوبات التعلمية.
         3- طباعة كتيبات ومنشورات لتثقيف الأهالي وللوصول الى محو أمية في هذا المجال.
         4- اطلاق موقع على الانترنت يكون بمثابة مرجعية للأهالي والتربويبن للحصول على معلومات بشكل مستمر عن هذا الموضوع وللنقاش مع المعالجين والمدرسين المختصين في هذا المجال من خلال منتديات تتحدث عن الحالات جميعها     
        5-التواصل مع الناس من خلال الشبكات الاجتماعية مثل ال Facebook للرد عأي تساؤل يطرح في هذا المجال.

خدماتنا

  • مدرستنا المتخصصة

    تعنى مدرستنا بالطلاب الذين يعانون من صعوبات بالتعلم من صف الحضانة الى الصف السادس أساسي ويتم تدريس الطلاب بمجموعات صغيرة لا تزيد عن ٨ طلاب في المجموعة الواحدة .تضم المدرسة مجموعة من الأساتذة المختصين والمعالجين حيث ينتقل الولد من صفه لعياداتنا لتلقي حصص العلاج.
    المزيد
  • عياداتنا

    يقوم مجموعة من المعالجين الاختصاصيين بمتابعة الطلاب بشكل فردي في عيادات DYS المجهزة بأحدث التقنيات الخاصة بمعالجة طلاب الصعوبات التعلمية .
    المزيد
  • مشاريعنا

    هناك حقيقة مثبتة منذ زمن طويل وهي أن المحتوى المقروء لصفحة ما سيلهي القارئ عن التركيز على الشكل الخارجي للنص أو شكل توضع الفقرات في الصفحة التي يقرأها. ولذلك يتم استخدام طريقة لوريم إيبسوم لأنها تعطي توزيعاَ طبيعياَ -إلى حد ما- للأحرف عوضاً عن استخدام "هنا يوجد محتوى نصي، هنا يوجد محتوى نصي" فتجعلها تبدو (أي الأحرف) وكأنها نص مقروء.
    المزيد

أخذ استطلاع

طلب استشارة تربوية

الشهادات

زينة
تحية وبعد ، أود اعلامكم بسروري لتسجيل ابنتي زينة في مدرستكم حيث بدى عليها التحسن المزاجي والرغبة في الدراسة لديكم وهذا جل ما كنت أتمناه ولكم الشكر وان شاء الله الى الأمام.
ريان قانصو
يعاني ولدي من قصور الانتباه والتركيز وقد تنقل بين 5 مدارس منذ صف الحضانة الى الصف الابتدائي الثاني ولم أكن أجد له أي حل ، انني فعلاً ممتنة لادارة DYS لما قدمته من تشخيص سليم وآلية للحل.
Jinan Hannoun
It was not easy to bring Sami to study and make him focus on his homework for more than 10 minutes! Through DYS, we understood that Sami was talented and had ADD- Attention Deficit Disorder.It was great to see him improving 3 months after starting therapy sessions and hearing that from his teachers! Sami is now able to read, write, and speak more fluently. His focus highly improved as well! Even his report card results have changed too! From a proud mother, thank you DYS!